عناوين
منين جابو المغاربة البوز: أبو حفص مبلي بابراهيم عيسى و رشيد بلال مبلي بالبحيري.  «المغرب الآن»   هيئة مكناس للمحامين في نهائي كأس افريقيا لكرة القدم  «المغرب الآن»   تنظيم قافلة طبية متعددة التخصصات لفك العزلة عن المناطق الجبلية بإقليم خنيفرة  «المغرب الآن»   ثلاثة قتلى وأربعة جرحى في حادثة مروعة بضواحي أيت إسحاق خنيفرة  «المغرب الآن»   نورة الفواري: نقابة الصحفيين هضرتها خاوية ومهنتي تحتم علي ان اتواصل مع الشيطان  «المغرب الآن»   خنيفرة-فيديو :في غياب مروحية للإنقاد مواطنون ينقلون مريضا على الأكتاف لمسافة 15 كيلومتر  «المغرب الآن»   نداء:الكوديم تحتاج لدعم خاص و استثنائي يوم غد الأحد  «المغرب الآن»   نقابة الصحافة المغربية تتبرّأ من زيارة خمسة صحافيين لإسرائيل  «المغرب الآن»   مستشار: لافارج استغلت ويسلان و لم تحصد منها سوى السرطان و السل.  «المغرب الآن»   المغرب بطل الشان برباعية نظيفة و العلامة الكاملة على حساب نجيريا.  «المغرب الآن»  
الرئيسية » جهوية » برلمانيو مكناس و نخبه السياسة: لا تتضامنوا مع شركة سيكوم إنهم قوم لا يتطهرون

برلمانيو مكناس و نخبه السياسة: لا تتضامنوا مع شركة سيكوم إنهم قوم لا يتطهرون

 

المغرب الآن- بوشتى الركراكي: يقود عمال شركة “سيكوم” اشهر معمل للانسجة في المغرب و أشهر آلة انتخابية أيضا، في وقت من الأوقات.والبالغ عددهم قرابة  700 عامل و عاملة احتجاجات يومية ضد مالكي الشركة من اجل صرف أجورهم الشهرية. و استئناف العمل الموقوف بقرار من إلا دارة القديمة الجديدة، أو تسريحهم و تمكينهم من مستحقاتهم المالية،  و تعويضهم عن ما يقارب 30 سنة من العمل.  كمدة عمل وصلتها بعض العاملات بهذه الشركة، التي منتجاتها النسيجية جابت جميع بقاع العالم. و لعلامات و ماركات تجارية عالمية، و بدل رياضية لأشهر الأندية العالمية. و بدلات عسكرية و…

اليوم يجد هؤلاء العاملات نفسهم في مواجهة أرباب المعمل منفردين، في غياب لجميع الهيئات السياسية، خصوصا المنتخبون، و نواب الأمة، ممن كانوا يجلبون العاملات بالحافلات و السيارات من اجل التصويت.

و كانت شركة “سيكوم” محدد أساسي و مفصلي لموازين القوى الانتخابية بمكناس.اليوم أصبح عمال الشركة قوم لا يتطهرون و مجرد مساندتهم إثم موجب للاستغفار السياسي.

رسالة إلى برلماني مكناس و نخبه السياسية : لا تتضامنوا مع عمال سيكوم لانهم  يحتجون يصرخون يبكون  و يبيت ابنائهم جوعى، و بعضهم دون دواء الأمراض المزمنة،  ناهيك عن سحق الكرامة و الحقوق المكتسبة و كلها اسباب تافهة جدا يا سادة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*