الرئيسية » أراء و أقلام (صفحة 9)

أراء و أقلام

الوديع يكتب عن فضيحة الاصلاح و التوحيد: لا للشماتة لكن لا لاستمرار دفن رؤوسنا في الرمال

صلاح الوديع: بصدد قصة فاطمة وعمر من التوحيد والإصلاح، رغم أن الشماتة تغري، فلن أنساق. كم من لعب بالكلمات يمكن للمرء أن يقوم به في هذه القصة، وكم من التصريحات السابقة التي تدين أصحابها موجودة بالجملة والمفرق على اليوتوب وغيرها. لكنني لن أفعل. بل فقط سأغتنمها فرصة كي أدافع عن الرأي ...

أكمل القراءة »

تساؤلات الكاتبة سهيلة بورزق:من يمنح للفكرة دهشتها واختلافها؟

من يصنع الفرق بين الفاصلة التي تعبر القلب والنقطة التي تعيدنا إلى البدء؟ من ذاك الذي يجرّ النص إلى الأسئلة المتخمة بالهوس والقلق؟ من يجعل الكاتب ينتظر استيقاظ اللغة من بردها؟ الكتابة خلق وتجسيد، ولا أراها تتحقق بصدق إلا إذا آمن من يمارس حسَّها بديناميكية شرعيتها، فنحن نكتب لتحرير الذات ...

أكمل القراءة »

نداء صاحبة الجلالة إلى كل العاملين بقطاع الصحافة و الإعلام بمكناس تعالوا إلى كلمة سواء

نداء صاحبة الجلالة   إلى كل العاملين بقطاع الصحافة و الإعلام بمكناس تعالوا إلى كلمة سواء إلى كل العاملين في قطاع الصحافة و الإعلام من مختلف المنابر الإعلامية الوطنية و الجهوية الورقية و الالكترونية و السمعة البصرية. إلى كل هذه الأقلام و الميكروفونات و العدسات تعالوا لوحدة الصف، تعالوا بنا ...

أكمل القراءة »

فواصل.. رائعة الشاعر العراقي عامر الطيب

الوطن واحد لكنه يقبل القسمة على طابور من السنة  والشيعة! ■■■ اللصوص يهبونك الحياة.. ويربتون على كتفك  ويطلبون منك أن تتبرأ من أخطاءك كل يوم.. اللصوص وحدهم سيحملون جنازتك أيها الوطن! ■■■  الشوارع ﻻ أسماء لها.. لكننا نعرفها من صور الشهداء  ونعود نسأل عنها فالصور تتغير بإستمرار ! ■■■  قلوبنا ...

أكمل القراءة »

مصطفى الزاهيد:مهاجمة العري الفاحش للتغطية على الفساد الفاحش -القزابري وأبو النعيم وتراثنا الفقهي-

تابعت ما خطه الفقيه القزابري وأضحكتني حماسته وغيرته التي غلفها بنخوة دينية يقوم بها من موقع التكليف بالنهي عن المنكر والأمر بالمعروف، وقد تغاضى الفقيه القزابري عن كل المناكر، ولم يجد ما يحدّث فيه سوى ما سماه العري الذي أزعج وأربك الفقيه في الشوارع، واعتبره مروقا واستلابا وهدما  للثوابت والمبادئ ...

أكمل القراءة »

سعيد يقطين: القراءة الآثمة

تتعدد أنواع قراءة الرواية وتتنوع بحسب تعدد أصناف القراء وطبقاتهم. فقد يكتفي أي منهم بتناول جزء من الرواية، وفق تصور محدد ينطلق منه، أو قد يعالجها وفق طريقة من الطرق الكلية المتعارف عليها في تلقي الرواية. لا أحد ينكر أهمية أي قراءة ما دامت تتأسس على فهم دقيق للبعد الأدبي ...

أكمل القراءة »

بشرى النوري: أيها الطفل عمران ..

لم يستوقفني مشهد الدم والجروح البادية على وجه هذا الطفل السوري ..صارت مألوفة ومنذ سنوات … ما استوقفني وأدهشني هو النظرات الباردة البادية على وجهه وهو يتحسس الدماء التي تسيل من رأسه أو عينه …ينظر إليها يمسحها إلى الكرسي وكأنها مسحة غبار لصقت بشعره فقط ..لم يصرخ لأنه رأى دماء ...

أكمل القراءة »

سهيلة بورزق:كلوا خرا…!

لا أعرف إذا كنت بحاجة إلى كل هذا الإسفاف اللغوي حتى أصل إلى روؤسكن ؟ منذ وقت ليس ببعيد، فكرت بإطلاق رصاصة على رأسي.. ليس من الصعب امتلاك سلاح في أمريكا ..كما أنه ليس من السهولة التفكير.. مجرد التفكير في الإنتحار لأسباب تخصني وحدي. راودني الموت منذ نصف قرن، كنت ...

أكمل القراءة »

محمد بنحمادة: المدرسة ورؤية الواقع في الخطاب التاريخي

عودتنا المدرسة أن نرى الواقع كما تظهره نوافذها، دون أن تكون لنا القدرة على أن نراه من خلال مواقعنا، ومن دون شك فالنوافذ هنا هي تعبير عن امتداد كل ما ينتمي إلى السلطة في المدرسة، وطبيعة السلطة أنها تجنح دائما إلى الثبات بما يعنيه من ضرورة بقاء الذات عند حدود ...

أكمل القراءة »

بوشتى الركراكي:فضائيات الدجل تستعين بخبراء مغاربة في المجال

في الخمس سنوات الأخيرة تحديدا انتشرت عشرات القنوات الفضائية ذات طبيعة دجلية،  أصحابها و مسيروها محترفو شعوذة.. نصب..احتيال.. الوصول إلى أعلى مراتب الالتصاق بالسماء و القدرة على علاج جميع الأمراض بمنطق المطلق و ليس النسبي.إنها شكل من إشكال ادعاء الربوبية.مادامت القدرة لا تعوزهم لفعل أي شيء في ظل هذا الإعلام ...

أكمل القراءة »